Menu Close

احصل على مساج لرقبتك وتمتع بالعديد من الفوائد المذهلة

يُنظر للمساج باعتباره من أبرز وأفضل الوسائل التي يلجأ إليها الأفراد للتخلص من آلام الظهر والرقبة وعضلات الجسم بشكل عام، وحتى في الحالات التي لا يعاني فيها الشخص من أي آلام لا يزال المساج وسيلة تمنحه مزيداً من الراحة والاسترخاء الذي يحتاجه للحفاظ على مستوى عالي من الرفاه العاطفي والجسدي، وهذا يتحقق بشكل خاص عند الحصول على افضل مساج بدبي من خلال المركز المتخصص والموثوق بما يشتمل عليه من كادر متمرّس وخبير، إلى جانب ما يتوفر فيه من معدات وما يتم تطبيقه هناك من تقنيات حديثة، وحيث أن للمساج الكثير من الفوائد التي تتعلق بدرجة تخصص المساج، فقد اخترنا التطرق لذكر بعض الفوائد الرائعة التي تتمتع بها عند الحصول على مساج الرقبة، وهي كالتالي:

  • تحفيز الجهاز المناعي
    تتميز منطقة الرقبة عن غيرها من مناطق الجسم بموقعها القريب من كل من الدماغ والقلب، ونظراً لقرب أوعيتها الدموية من هذين العضوين فإن تطبيق المساج للرقبة يعزز من دوران الدم في الأوعية الدموية، مما يؤدي لوصوله للدماغ أسرع وأكثر انتعاشاً، فيحفز بذلك نشاط الجهاز المناعي، علاوةً على ذلك فإن دوران الدم المعزز هذا يمد الدماغ بالأكسجين الذي يحتاجه لتغذية خلاياه وللحد من الإصابة بالصداع.
  • زيادة مرونة الرقبة
    ترتبط طبيعة حياتنا اليوم بانخفاض مستوى النشاط البدني، ويعيش أغلب الأفراد ظروف عمل تقتضي الجلوس الطويل في المكتب وخلف شاشات الحاسوب، ونظراً لذلك تتعرض عضلات الرقبة للتقلصات التي تُسبب فيها الآلام، وعلى الرقم من أن هذه التقلصات تنتج عن قلة مرونة الرقبة إلا انها تعمل كذلك على تقليل مرونتها أكثر وتصعّب من حركتها، لذا لا بد من الحصول على المساج المريح للرقبة من وقت لآخر للحؤول دون الوصول لمثل هذه المشكلة المصحوبة بالالتهابات والألم.
  • تعزيز الاسترخاء والهدوء
    بشكل طبيعي يعمل المساج على تفكيك التشنجات التي تعاني منها عضلات الرقبة، وبالتالي سيتم التخلص من الآلام التي ترافقها، وبذلك سيتمتع الشخص بشعور عارم بالراحة والاسترخاء، وما يمكن الإشارة إليه أن هذا الاسترخاء يمكن تحقيقه كذلك بالاستعانة بأشكال مختلفة من العلاج الطبيعي، ومن بينها العلاج بالابر الصينية أو الحجامة أو التدليك العلاجي، وغيرها.